كيف تتعلم مهارة جديدة وبسرعة

admin
الصفحة الرئيسية
كيف تتعلم مهارة جديدة و بسرعة؟

كيف يمكننا تعلم المهارات الجديدة؟

انتشرت قبل سنوات ظاهرة الكتب التي تحمل عنواينًا جذابة مثل “كيف تتعلم اللغة الفرنسية في أسبوع؟” و تلاشت الظاهرة تدريجيًّا مع خيبات الأمل المتعددة التي نالها جميع من أنفقوا أموالهم على هذه الكتب, حتى صارت هذه الكتب و من يشتريها أضحوكة عند الكثيرين بمن فيهم أنا الذي وقعت ضحية لها في يوم ما. ومن الطريف انني وجدت نفسي  أقع في ذات الخطأ مرة أخرى عندما نصحني أحد الأصدقاء أن أتعلم البرمجة لما تحمله من فرص متعددة في المستقبل و أهميتها في هذا العصر التقني المتقدم. لم اشترِ كتاباً مثل “صغار العقول” هذه المرة و لكنني تهت في اليوتيوب باحثا عن (كيف أتعلم برمجة تطبيقات الأندرويد و بسررررعة؟) متجاهلا الدروس الطويلة التي نصحني صديقي المبرمج بمتابعتها. و بما أنك -عزيزي القارئ- قد بدأت في قراءة المقال, عليّ أن أعترف لك أن ليس هناك طريق مختصر لتعلم مهارة ما. و لكنني سوف أقدم إليك بعض النصائح التي ستساعدك كثيراً في تعلم مهارة جديدة بكفاءة عالية و وقتٍ أقل.

1احرص على ربط ما تتعلمه باهتماماتك.
إذا كنت تبحث عن  طريقة سريعة ل تعلم المهارات الجديدة فإن أسهل طريقة لذلك هي أن تسيّر ما تتعلمه نحو اهتماماتك في الحياة. فإذا أردت تعلم برنامج ال Excel ابدأ بإنشاء جداول باسم أفلامك المفضلة أو ترتيب أندية الدوري الإسباني مثلاً. فكلما حاولت التمسك بالشغف و المتعة عند التعلم, يصبح التعلم أسهل و ستشعر أن الوقت الذي تمضيه في التعلّم أقصر.

حاول إيجاد طرق و وسائل لربط كل ما تتعلمه, بما تهتم. و ليس بالضرورة أن تتقيد بمنهج كتاب اللغة الفرنسية بتعلم أسماء الحيوانات أولاً إذا لم تكن مهتماً بالحيوانات أصلا; لأنك حتما سوف تشعر بالملل عند أول صفحة.


2 التركيز على مهارة واحدة.
توقف عن إقناع نفسك أنك تستطيع أن تتعلم اللغة الفرنسية و تصميم صفحات الويب في وقت واحد إذا ما نظمت وقتك للمهارتين معًا, إن الأمر لا يكون في الواقع مثلما تخيلت و سرعان ما ستصاب بالشتات و تتركك تعلم المهارتين معاً.

احرص على التركيز على المهارة التي تتعلمها و سخر طاقتك الذهنية في مجال واحد حتى تستطيع تعلم المهارات الجديدة بسرعة فائقة.


3 اختر الوقت المناسب للتعلم.
اختيار الوقت المناسب يعد واحدا من أهم العوامل التي سوف تساعدك في استيعاب المعلومات و تجنب الشعور بالإحباط. تجنب التعلم في الليل عندما تكون عرضة للنعاس و التثاؤب أو الصباح الباكر الذي تخوض خلاله معركة الاستيقاض و تطيل السرحان في خلاله. و لهذا السبب تُعد فترة المساء هي الوقت الأنسب للتعلم, حين يكون الدماغ مستعدا و متهيئًا و مشحونا بالطاقة و النشاط.


4 واصل التعلم بشكل يوميّ.
كما قلت لك في بداية المقال, ليس هنالك طريق مختصر لتعلم مهارة جديدة. فكلما حرصت على بذل الوقت و المجهود بشكل مستمر, كانت النتائج أفضل. و كلما كنت عَجـِلاً في بناء البيت, كان انهيارة مع أول هزة أمراً حتمياً.

قيّد نفسك بجدول تلتزم بتطبيقه يومياً.
إذا كنت تجد صعوبة في الإلتزام بالتعلم يوميا. حدد لنفسك أيامًا محددة (ثلاثة أيام في الأسبوع مثلاً) و احرص على النقيّد بها.



5 استشر أصحاب الخبرة و تعلّم من أخطائك.
إذا كنت حريصا حقا على التعلم فعليك بعرض ما تعلمته لمن يملك خبرة أكثر منك. سواء كنت طالباً في المدرسة أو تحمل شهادة للدكتوراة كُن مستعدًا للتعلم من أخطائك و تصحيح مسار تعلمك كلّما لزم الأمر.

احرص على ممارسة ما تعلمته مع شخص يشاركك الشغف ذاته أو صديقٍ تثق فيه ليقيّم أداءك. سواء كنت تعزفُ على آلة موسيقيّة أو كنت ترسم تصمميا لمنزل, آراء الآخرين سةف تساعدك على تنمية مهارتك و تصحيح الأخطاء بشكل أكثر فاعليّة.

6 تأكد من أنّك تنال قسطاً كافيًا من النوم.
النوم المنتظم و الكافي يُعدّ عاملاً مهمّا في صحتك الذهنيّة بشكل عام, و هو عامل مهم في تعزيز قدرتك على تعلّم مهارة جديدة. إذا أتبعت حصة التعلم اليومية بقسط كافٍ من النوم في الليل فإن المهارات التي تعلمتها ستكون أقل عرضة للنسيان و الضياع.

يحتاج معظم اليافعين من ثمان إلى عشر ساعات من النوم يوميّا.
و يحتاج البالغين عموما من سبع إلى تسع ساعات يوميّاً و قد يحتاج بعض البالغين إلى أكثر من تسع ساعاتٍ يوميّا.


7 الالتزام شيئ مهم جدا 
نعم الالتزام له دور اساسي جدا في تعلم مهارة جديدة ف لو لم يكون هناك التزام لن يكون هناك نجاح ابدا في اي ش كان ويجب ان لا ننسى هذا ابدا في مجال تعلم المهارات 



google-playkhamsatmostaqltradent